تونس – “حراك 25 يوليو” يطالب مجددا بحل حركة النهضة ومحاسبة قياداتها

247

المكان: العاصمة تونس – تونس
اللغة: العربية
مدة التقرير:00:04:01
الصوت: طبيعي
المصدر: مكتب وكالة A24 في تونس
الاستخدام: مشتركو وكالة A24
تاريخ تصوير المادة: 15/06/2022

المقدمة


عقد اليوم حراك 25 جويلية( يوليو) اليوم الأربعاء مؤتمرا في العاصمة تونس،طالب من خلاله مجددا بحل حزب حركة النهضة ومحاسبة قياداته ، واتهم المتحدث باسم حراك 25 جويلية، مختار خليفي، الحركة بالتسبب في الأزمات التي تعيشها تونس اليوم بعد 10 سنوات من الحكم. هذا ويواصل أنصار الحراك في شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة تونس احتجاجاتهم للمطالبة بمحاسبة قيادات حركة النهضة باعتبارها المسؤولة عن الاغتيالات التي شهدتها البلاد.

لائحة المشاهد

مقابلة (مختار خليفي -المتحدث باسم حراك 25 جويلية _يوليو)
“حراك 25 جويلية يوليو إلى حد الآن مصر ويطالب السيد الرئيس بحل حركة النهضة آجلا ام عاجلا، وأولا نحن نعتبر ترخيص حركة النهضة الذي تعمل به الحركة غير قانوني ،فالغول المتغول راشد الغنوشي وهو راعي الإرهاب وجد الترخيص ينتظره هنا بينما كان هو في بريطانيا وهذا غير قانوني ،ونحن هنا مصرين ولن نستسلم فهذه الحركة النهضة إذا لم يحاسبها القانون فسيحاسبها الشعب فهم من دمروا الشعب وهم من دمروا تونس وقتلوا أبناءنا الامنيين والعسكريين “
-مقابلة (احمد الركوكي- محامي )
“حركة النهضة ساهمت في خراب البلاد ل10 سنوات وقد خانت الأمانة أمانة 2011 والثورة فهي قد تبنت مطالب الشعب ولكن خانت الأمانة ولذلك وجب تجريم هذه الحركة وحلها وعدم ترك الفرصة لها للعودة للفساد والعبث بحقوق الشعب الكريم”

مقابلة (سعيد عروس- ناشط في المجتمع المدني)
“واضح بأن حركة النهضة هي حركة ارهابية وتقف رواء كل الأعمال الإرهابية والاغتيالات السياسية التي وقعت في البلاد التونسية وقد اثبت تقرير محكمة المحاسبات انها تتلقى أموال طائلة من الخارج وهي تعتمد على التمويل الأجنبي والمال الفاسد ولذا واجب حلها ضرورة ملحة”

مقابلة (طارق طنفوس- مواطن تونسي )
“أنا مع حل حركة النهضة لأنها حزب منشق من حركة إرهابية في العالم وهذا ما اثبته التاريخ وليس ما نقوله نحن ،وذلك رغم ان النهضة بها تونسيين منا وفينا ونعمل معهم وانخرطوا فيها خاصة بعد 2011،ولكن كمشروع انا ضد هذا المشروع وليس ضد الأفراد فمشروعها دماري بالنسبة للشعب التونسي وتونس
-مقابلة ( فتحي شريط – مواطن )
” هي التي تركت الشعب ينقلب عليها، ففي فترة ما بين 2012 و2013 الشعب كان مع النهضة فقد ظنوا انها حزب سياسي ديني يتوافق مع مفهوم الدين وسيساعد البلاد ولكن العكس وقع واذا أخطأت يجب أن تحاسب مثل أي حزب قد أخطأ “

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.