تصريح الإدارة الذاتية الكردية في سوريا حول زيارة وفد التحالف الدولي لمحاربة داعش برئاسة ممثل اوباما

0 7

صرح الرئيس التنفيذي للإدارة الذاتية الديمقراطية حول زيارة وفد دول التحالف لمدينة كوباني شمال سوريا أن الاجتماعات النهائية تؤكد أن كلمة الفصل عند الحل السياسي بسوريا ستكون للقوى الفاعلة على الأرض وعن زيادة الدعم العسكري.

 

 

أكد الرئيس التنفيذي للإدارة الذاتية الديمقراطية في سوريا أكرم حسو أن الوفد الذي تم اللقاء به ويمثل دول التحالف لمحاربة تنظيم داعش الارهابي تشكل من وفد رفيع المستوى حيث ترأسه الممثل للرئيس الامريكي باراك اوباما في الملف السوري والعراقي الجنرال توماس قائد القوات الامريكية في سوريا والعراق .

ويذكر أن اللقاء شمل ثلاثة محاور حيث تم الاجتماع بقيادات قوات سوريا الديمقراطية وقيادة وحدات حماية الشعب والمنسقية العامة للإدارة الذاتية عبر اجتماعات تواصلت على مدى يومين متتاليين ,واختتمت باجتماع نهائي ضم جميع الاطراف و تم التاكيد خلاله ان القوة الفاعلة على الارض هي من سوف تكون لها الكلمة الفصل حين البدء بالحل السياسي في سوريا, وايضا تم الاتفاق على زيادة الدعم العسكري بالذخيرة و السلاح و عدد الضربات الجوية لمحاربة التنظيم و تحرير المزيد من المناطق من قبضة تنظيم داعش الارهابي .

و اوضح حسو ان الادارة الذاتية حاولت المشاركة في مفاوضات جنيف 3 ضمن وفد المعارضة رغم عدم تعويلهم على هذه المفاوضات, وان هذه الاجتماعات تمثل الاساس بالنسبة لهم و تثبت بان القوة الفاعلة هي من سوف يكون لها الكلمة الفصل في الحل السياسي و المشاركة في المفاوضات المقبلة.

 

 

 لتحميل التقرير هنا

 

 

قد يعجبك أيضا

اكتب رد