“دور الشباب” و دورها في الحد من ظاهرة الإرهاب في تونس.

0 8

دور الشباب تعتبر من أهم المؤسسات التي يكون نشاطها موجها بشكل أساسي للشباب أكبر شريحة في المجتمع التونسي, وفي ظل بروز عدة ظواهر دخيلة على المجتمع التونسي على غرار ظاهرة الإرهاب و التطرف, قامت وزارة الشباب و الرياضة بتكثيف العمل الثقافي و التوعوي الموجه للشباب التونسي عن طريق دور الشباب.

 

 

 

 

 للحد من إستقطاب الشباب الى الجماعات الإرهابية وللمساهمة في صقل مواهبه ,فعملت وزارة الشباب و الرياضة التونسية على بعث ما يعرف بالنوادي الثقافية في المناطق الداخلية و رصد ميزانية مهمة للعمل على مكافحة الإرهاب بتطويع العمل الثقافي و تمكين الشباب من فضاءات قادرة على توفير الإحاطة النفسية و استثمار أوقات الفراغ.

ولأن مكافحة الإرهاب لا تقتصر على العمل الأمني و العسكري بل تتعداه لتشمل العمل الثقافي من خلال عمل دور الشباب على تطوير برامجها الترفيهية و الرياضية التي من شأنها أن تقلص من شعور الشاب بالحيرة والظل الإجتماعي و الإقتصادي ,فإن وزارة الشباب و الرياضة تبعث بمشروع شبابي يعرف بـ”شباب سفراء ضد الإرهاب” يتمثل نشاطهم في تشجيع الشباب و حثهم على الإنخراط في العمل الثقافي الذي من شأنه أن يبعدهم عن الفكر المتطرف و يغير نظرتهم للمجتمع .

 

 

لتحميل التقرير هنا

قد يعجبك أيضا

اكتب رد