تونس- حديقة البلفدير وسط العاصمة التونسية تحتضن معرض الزهور السنوي

17

المكان: تونس-تونس

اللغة: العربية

مدة التقرير: 00:05:20

الصوت: طبيعي

المصدر وكالة A24

الاستخدام: مشتركو وكالة A24

تاريخ تصوير المادة: 13/05/2022

المقدمة:

تحتضن حديقة البلفدير العامة وسط العاصمة تونس الدورة 25 من معرض الزهور الذي أصبح موعدا سنويا ينتظره العارضون والمواطنون على حد سواء. حيث تتزين الحديقة بمنصات عرض لمختلف النباتات والزهور، وتتحول إلى جنة من الألوان، وسط إقبال من المواطنين؛ إما للاستمتاع بمشاهدتها، أو اقتنائها لحدائقهم الخاصة. هذا وقد تأخر المعرض هذا السنة عن موعده المعتاد في شهر مارس؛ لينتظم في ماي، وذلك بسبب الأحوال الجوية، وأيضا الأوضاع الصحية في تونس.

لائحة المشاهد:

مقابلة (آمنة الشرفي-عضو جمعية أحباء البلفدير المنظمة للمعرض):

“موعدنا كل سنة في أواخر الربيع حيث أصبح احتفالا ومهرجانا ينتظره سكان مدينة تونس وكذلك العارضون القادمون من جميع أنحاء الجمهورية والذين يعملون على تحضير زهورهم خصوصا لمعرض البلفدير؛ نظرا للفضاء الواسع الذي يتيح الكثير من البهجة الطبيعية لحديقة البلفدير التي تقع في متقاطع الأحياء السكنية من المنار وجنوب تونس وأحياء العمران والجبل الأحمر ويأتينا أيضا زوار من بعيد فهو منتظر من تونس الكبرى ككل. ولدينا هذه السنة 8 نساء من بين 28 عارضا وأنا فخورة بهذه المشاركة فهذه السنة الثالثة التي تشهد مشاركة النساء بعد أن كان المعرض حكرا على الرجال. ولدينا كذلك عارضون من الشبان إن كان من المنابت أو الفخار، وهذا شيء إيجابي، فالهدف ليس تجاري بل إنعاش روح التعاون والتشارك فالكبار يعلمون الصغار، والزوار يسألون، وهناك تبادل للخبرات”.

مقابلة (الطاهر-عارض وصاحب منبت):

“نحن تعودنا على هذا المعرض فنشارك فيه سنويا؛ للتعريف بمنتوجنا، وتكون مناسبة لتبادل الأفكار، وهذا المعرض ينتظره الجميع، فهناك الكثير من الناس التي تعشق هذا المجال ولكن هذه السنة تأخر عن موعده بسبب عدة ظروف، منها الشتاء الذي تأخر فتأخر التنوير /الإزهار/، وأيضا لما تمر به البلاد من ظروف”.

مقابلة (عماد-مواطن من مرتادي المعرض سنويا‏):

“أجواء جميلة والجميع يأتي وأنا قد زرته البارحة فوجدتهم مازالوا يحضرون، وها قد أتيت اليوم ومن المنتظر أن أزوره غدا أيضا، فكل سنة آتي وأنتظره وأقتني ما أحب من النباتات، وهذا ضروري فتونس تحتاج إلى الاخضرار، ونريد المزيد من النباتات في البلاد، فقد انتشر فيها الكثير من البناء، لذا نتمنى أن تكثر مثل هذه المعارض فهذا شيء إيجابي”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.