تونس- حرفي تونسي يبدع بصناعة ساعات خزفية نادرة بتقنية عالية

11

المكان: تونس-تونس

اللغة: العربية

مدة التقرير:  00:05:10

الصوت: طبيعي

المصدر وكالة A24

الاستخدام: مشتركو وكالة A24

تاريخ تصوير المادة: 29/01/2022

المقدمة:

أمين لصرم مهندس تونسي عشق الخزف، وقرر تعلم الحرفة كهواية، ليتحول إثر ذلك إلى العمل في هذا المجال، ويختص في صناعة ساعات خزفية بتقنية عالية، وفريدة من نوعها، لتكون ساعات حائطية وأخرى للزينة، يقبل عليها  هواة هذا النوع من المنتجات الحرفية. ويشير أمين إلى أن العمل في هذا النوع من الساعات يتطلب منه وقتا، وجهدا كبيرا، حيث يمر بعدة مراحل،  مثل التجفيف والطلاء والشوي بالفرن، لذلك فهو لا يستطيع أن يلبي جميع طلبات  زبائنه. ويستخدم أمين في حرفته تقنيات عدة، منها تقنية الراكو وهي تقنية يابانية تعطي شكل العروق السوداء في الساعات

لائحة المشاهد:

مقابلة (أمين لصرم-مهندس وحرفي ساعات):

“أمين لصرم مهندس معماري درست بمكتب الهندسة بسيدي بوسعيد واشتغلت بالهندسة المعمارية لعشر سنوات وبعد ذلك قررت التغيير ودخلت في الخزف بداية بدورة تكوينية صغيرة وبديت في التعلم. أما فكرة الساعات فقد أتت صدفة في البداية حيث كانت لدي ساعة محطمة وأردت تعويضها فبحثت عن شيء يعجبني لكن دون جدوى فقررت صناعة ساعة بيدي وكنت عندها جديدا في الخزف”.

مقابلة (أمين لصرم-مهندس وحرفي ساعات):

” قمت بصناعة الساعة الأولى ثم الثانية وشيئا فشيئا أصبحت مجموعة كاملة وأشكال وأنواع وعندها أسميتها Clocks Rock.. وبما أنها تتطلب وقتا كبيرا وتتطلب الكثير من العمل فأنا لا أستطيع أن أوفر الكمية المطلوبة مني”.

مقابلة (أمين لصرم-مهندس وحرفي ساعات):

“المراحل كما في أي عمل في الخزف تبدأ بالطين.. والطين الذي أعمل به أستورده من خارج تونس ولكي أصنع هذا المنتوج النهائي فهو يتطلب الكثير من الوقت لكي يجف وفي عمله وفي كل مراحله”.

مقابلة (أمين لصرم-مهندس وحرفي ساعات):

“في البداية الطين يأتي في شكل قوالب كبيرة فأعمل على مدها بشكل لوحات وأقطعها ثم أقوم بجمعها وأعطيها الشكل الذي أرغب به وأتركهم للجفاف وبعد ذلك تمر للمرة الأولى على الفرن”

مقابلة (أمين لصرم-مهندس وحرفي ساعات):

“عندما أخرجها من الفرن فخار (خزف) فأمر لمرحلة الألوان وأختار لكل نوع ألوانه فأدهنها وأعيد تمريرها للمرة الثانية على الفرن”.

مقابلة (أمين لصرم-مهندس وحرفي ساعات):

” هناك نوعية من الساعات التي أعملها بشكل خاص وهي تسمى تقنية الراكو وهي تقنية يابانية تعطي شكل العروق السوداء في الساعات”.

مقابلة (أمين لصرم-مهندس وحرفي ساعات):

“هي تتطلب الكثير من وسع البال والصبر وهو شيء موجود في حرفة الخزف ككل ولكي أتمكن من صناعة شيء متقن يجب أن تأخذ وقتك جيدا”.

لينك التحميل:

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.