سوريا – الكرد يدقون جرس الإنذار بخلافاتهم في مرحلة رسم مستقبل سوريا

19

أقام مركز روج آفا للدراسات الاستراتيجية، ملتقى الخلافات الكردية – الكردية في مدينة القامشلي، لمناقشة أهم العوائق التي تقف بين الأطراف الكردية وتحول دون توصلها لاتفاق بشأن رسم مستقبل المنطقة والمشاركة في المعادلة الدولية كطرف كردي سوري، وأشارت الدراسة التي أعدها المركز بأن كلا الطرفين الممثلين بالمجلس الوطني الكردي وأحزاب الوحدة الوطنية والتي يترأسها حزب الاتحاد الديمقراطي، يتحملان الذنب في ضياع مستقبل الشعب الكردي في هذه المرحلة الحساسة، ويرى سياسيون بأن الخلافات الكردية – الكردية كانت موجودة سابقا إلا أنها تعمقت مع اندلاع الأزمة في سوريا، فيما يرى الناطق الرسمي باسم وحدات حماية الشعب بأن الشعب الكردي في شمال وشرق سوريا يعرف مصلحته وهو متحد، إلا أن الأحزاب وخلافاتها هي التي تؤثر بشكل كبير على مستقبل المنطقة.

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.