لاجئات سوريات حصلن على فرصة ثانية في الاردن

0 15

قصف وحرب وأعتقالات نجت منها نساء سوريات لجأن الى الأردن قاصدات الهرب بعد تعرضهن لعنف نفسي وجسدي, فذكريات حفرت في ذاكرتهن ليجدن أنفسهن في حياه يستحيل العيش بها حتى بعد وصولهن لبر الأمان فتحديات الحياه لم تترك لهن للشعور في الأمان أمل . فرصة فتحت أمامهن النجاه الأخيرة, فالتحاقهن بمركز الأرشاد النفسي التابع لمؤسسه نور الحسين كان سبيلهن الوحيد للنجاه من أمواج متلاطمة وجدن فيها العنايه لصحة أطفالهن والرعايه النفسية لهن تحت أشراف مدربات متخصصات يعززن الشعور بالرضا.   للحصول على التقرير مجانا أتصل بنا  

قد يعجبك ايضا
اترك رد