إنطلاق الحوار الإقتصادي والأمني بين تونس والولايات المتحدة بمشاركة وزير الخارجية الأمريكي

0 8

  انطلقت اليوم في العاصمة التونسية  الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي التونسي الأمريكي برئاسة كل من وزير الخارجية التونسي الطيب البكوش ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري في مقر وزارة الخارجية التونسية. حيث اكد وزير الخارجية التونسي ان تونس والولايات المتحدة ارسوا منظومة شاملة لمكافحة الارهاب وانهم راضون عن نسق العلاقة مع الولايات المتحدة الاميركية بشتى المجالات , وان الوضع في ليبيا يشكل مصدر قلق لنا جميعا. وشدد  كيري في اثناء كلمته بالمؤتمر الصحفي انه يريد ان تنجح تونس فهي مكان ميلاد الربيع العربي, ورغم العنف تمكنت تونس من النهوض والتوصل الى حلول وسط, ومن الناحية الإقتصادية اضاف كيري ان الولايات المتحدة اطلقت لجنة مشتركة لتنضم الى لجنة الحوار الإستراتيجي, وأنهم مستعدون لبذل المزيد لمساعدة تونس على تحقيق اهدافهاوانه يدعم الحكومة التونسية واجندتها للوفاء بتعهداتها فيما يتعلق بالاصلاح الاقتصادي وان هناك ضمانات للقروض القديمة وايضا لقروض جديدة, وبالنسبة للوضع السياسي وقال كيري أنه يساند تونس في مكافحة التهديدات الإرهابية القادمة من ليبيا ومن دول المغرب العربي وعلى تنظيم داعش ان يفهم ان ايامه اصبحت معدودة, وتحدث كيري عن المعركة التي يخوضها البيشمركة لتحرير سنجار وانهم سيتمكننون من تحريرها قريبا. ويعقب الجلسة الافتتاحية اجتماعات فرق العمل التي ستتناول ملفات تتعلق بالأمور الاقتصادية والتنمية والشراكة وتبادل الرؤى والافكار حول المسائل الاقليمية ذات الاهتمام المشترك. ويذكر ان هذا الحوار قد انطلق في واشنطن في ابريل-نيسان عام 2004 ويشكل تجسيدا للشراكة الاستراتيجية بين تونس والولايات المتحدة الاميركية ويهدف الى مواصلة الدعم وتنشيط العلاقات الاقتصادية بينهم.  

للحصول على التقرير مجانا أتصل بنا

     

قد يعجبك أيضا

اكتب رد