تونس: حملة الشهادات العليا يشكون البطالة

0 11

ينفذ حملة الشهادات العليا العاطلين عن العمل اعتصاما سلميا أمام وزارة التشغيل بولاية القصرين في تونس، مطالبين بحقهم في الحصول على وظائف, وتحقيق العدالة الإجتماعية و النهوض بالمدينة التي تعتبر من المناطق النائية و تعاني من التهميش في تونس.

 

 

 

صيحات وهتافات ملأت الأجواء المتوترة أمام وزارة التشغيل بمنطقة القصرين في تونس، أطلقها المعتصمون أمام الوزارة من حملة الشهادات العليا العاطلين عن العمل، مطالبين بتوفير فرص عمل لهم في القطاع العام، بما يتناسب مع الشهادات العليا الحاصلين عليها.

و لم يجد المعتصمون من حملة الشهادات العليا سوى افتراش الأرض كوسيلة للمطالبة بحقهم المشروع في العمل بعد قضاء سنوات طويلة من الدراسة، واضعون شهاداتهم بين أيديهم فيما يرمقونها بنظرات حزينة و كأن تعب سنوات الدراسة و المثابرة راح هدرا وذلك ما يزيدهم تشبثا بمطالبهم.

وأكد المعتصمون أمام مقر وزارة التشغيل أن الإعتصام سيستمر الى حين الإستجابة لمطالبهم المتمثلة أساسا في الإنتداب الفوري الى الوظيفة العمومية للعاطلين و تعزيز مسار التنمية بمحافظة القصرين.

يذكر أن ولاية القصرين هي إحدى الولايات التونسية الأربعة والعشرين، تقع في وسط غرب تونس، و تضم الولاية ثلاث معاهد عالية فقط, إثنان منها في مدينة القصرين وواحد في مدينة سبيطلة

 

 للتحميل

 

قد يعجبك أيضا

اكتب رد