مواجهات بين داعش وقوات حماية الشعب الكردية في الحسكة

0 15

  المقدمة  في محاولات  لرد بعض من المواقع التي خسرها في منطقة الحسكة، شن تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام ” داعش” سلسلة هجمات على قرى عدة في ريف الحسكة شمال شرق سوريا. في المقابل ، قامت قوات من وحدات حماية الشعب الكردية  بصد هذه الهجمات وخاصة في منطقة سجن الاحداث وشركة الكهرباء على المدخل الجنوبي لمدينة الحسكة.  كما قامت طائرات التحالف الدولي بغارات جوية مكثفة على نقاط تواجد تنظيم داعش في بعض قرى ريف الحسكة. وتأتي هذه الاشتباكات في ظل ترقب قيام وحدات حماية الشعب الكردية بالهجوم لتحرير منطقة “الشدّادة” في ريف الحسكة والتي تعتبر المعقل الأخير لتنظيم داعش في المحافظة   المتحدثون:

  • سرحد /قائد محور في قوات حماية الشعب الكردي

” الاشتباكات لا زالت مستمرة في هذه القرى لتنظيفها من داعش . كما ان طائرات التحالف الدولي تقوم بقصف المواقع التي يتواجد فيها  عناصر التنظيم. ونحن نسعى للاستمرار بالهجوم على هذه القرى ولصد أي هجوم من داعش في أي وقت كان. ولن نسمح لهؤلاء بإزالة تاريخ هذه القرى وثقافة اهاليها”   

  • كَلي سرحت/قائد ميداني في قوات حماية الشعب الكردي 

– ” تعرضت الحسكة الى هجمات عنيفة ونحن الآن في منطقة سجن الاحداث وشركة الكهرباء حيث تعرض النظام الى هجمات من داعش وقاموا بترك مواقعهم وهربوا. عندها تدخلت قواتنا وطردت داعش من الحسكة وبعض القرى المحيطة بها. ولا تزال الاشتباكات مستمرة حتى اللحظة.” المقطع الثاني ” الآن المعركة تغيرت حيث أصبحنا نحن من يبادر بالهجمات على تنظيم داعش. وقبل ساعتين، تمكنّا من  تحرير قرية والان تدور الاشتباكات في قرية أخرى وسنقوم بتحريرها  للوصول الى تحرير الشدّادة (معقل التنظيم في الحسكة). ولا تزال هناك نقاشات حول وقت الهجوم على الشدادة.”

You might also like

Leave A Reply