“خاتم النبوة” ذو قالب عثماني في غزة

0 11

تعد صناعة الخواتم اليدوية حرفة تراثية ,ولا تزال صناعة الخواتم الفضية والنحاسية العثمانية في قطاع غزة الذي يسمى “خاتم النبوة” مستمرة باحترافية عالية حيث ينقش عليه قبة الصخرة واسم الجلالة الله والنبي محمد عليه الصلاة و السلام.

 

 

في غرفة صغيرة في حي الكرامة شمال قطاع غزة يعمل محمد ابو عون مع شريكه جهاد في صناعه الخواتم او ما تسمي “بخاتم النبوة” , وبمسافة انتهائك من احتساء كوب الشاي، يكون قد أتم الشاب محمد أبو عون من صناعة “خاتم النبوة” من الفضة باحترافية عالية؛ ليضع الأتراك في تحدٍ جديد بعد ما احتكروا صناعته منذ قرون.

تدفع ثمنه الرمزي وتزين راحة يدك بخاتم مستنسخ عن ما يصنعه العثمانيون ثم تخرج مبتسما من بوابة مصنعه الذي لا يتجاوز ثلاثة أمتار

واستغل محمد مواقع التواصل الاجتماعي في نشر ما يصنعه، ليذاع اسمه في مدن الضفة والقدس، وتبدأ الطلبات من هناك عليهم؛ استجاب محمد أبو عون لأهل الضفة وصنع قرابة 3 آلاف خاتم تركي يوجد في قلبه قبة الصخرة كرمز للقدس والثورة الشبابية التي انطلقت منذ بداية أكتوبر المنصرم.، لتباع في يوم واحد، ولكنهم ما زالوا يطلبوا المزيد.

ويصنع أبو عون قرابة 100 خاتم يوميا، فالانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي يمنعه من صناعة عدد أكثر، يكمل بعد ما مسح جبينه الذي كان يتصبب عرقا: ” عملي مقرون بوجود الكهرباء، لذلك هي عائق كبير في عملنا لذلك توصل ملك الخواتم لصناعة الخواتم التركية من النحاس بدلا من الفضة، مراعاة للأوضاع الاقتصادية.

 

 

لمشاهدة التقرير هنا

 

Contact Our Sales Department for Video Without our Logo: Newsdesk@a24na.com
You might also like

Leave A Reply