سوريا- إقبال كبير على مسجد الفاروق بالقامشلي لأداء صلاة العيد

21

المكان: القامشلي-سوريا

اللغة: العربية

مدة التقرير:  00:06:13

الصوت: طبيعي

المصدر: وكالة A24

الاستخدام: مشتركو وكالة A24

تاريخ تصوير المادة: 02/05/2022

المقدمة

شهد جامع الفاروق في مدينة القامشلي مراسيم إقامة صلاة العيد، وسط إقبال كبير  من السكان في الأحياء المجاورة للمسجد لإقامة الصلاة. بعد انقطاع لسنتين بسبب ظروف الإغلاق التي فرضتها جائحة كورونا. وقد عبر الناس عن فرحتهم من تمكنهم من أداء الصلاة جماعة، بعد أن منعتهم الظروف الصحية في السنوات السابقة عن ذلك. وأعرب العديد من المواطنين عن أملهم أن يكون هذا العيد فاتحة خير على الجميع، وأن يعن السلام والأمن ربوع البلاد بعد سنوات من الحرب عانى خلالها السكان ظروفا صعبة

لائحة المشاهد

المقابلة (الشيخ عبد الكريم-إمام جامع الفاروق):

“رمضان في السنوات الماضية كان يدخل في فصل الصيف، فكان فيه تعب ومشقة، أما هذه السنة، بفضل الله الأجواء كانت ربيعية، أو أقرب إلى الشتاء، والناس كانت ترتاح في مسألة الصيام.. أيضا في السنوات الماضية جاءت مسألة كورونا، ومرض كوفيد .. هذا المرض الذي كان يمنع الناس من ارتياد المساجد، وأداء صلاة التراويح، وكانت أبواب المساجد تغلق، في هذه السنة بفضل الله الأبواب بقيت مفتوحة من أول رمضان حتى آخره، واجتمع المسلمون في صبيحة هذا اليوم شكرا لله عز وجل.. مع التكبيرات ويحمدون الله أن وفقهم لأداء هذه العبادة وهذه الفريضة.. فريضة الصيام.. لا شك أن هذه الأجواء التي رأيتموها، من اجتماع المسلمين على الصلاة وعلى التهنئة هذه التهنئة الإيمانية تزيد في المحبة وتساعد في تماسك المجتمع ونسأل الله خلال هذه السنوات الماضية من ظروف الحرب التي مررنا بها كانت ظروف قاسية وظروف عانى الناس ما عانوا، نسأل الله أن نتجاوز هذه الظروف إن شاء الله ونتأمل أن يكون رمضان هذه السنة بداية الفرج لهذه الأمة”.

المقابلة (عبدالله-مؤذن جامع الفاروق):

” نرجو الله تعالى أن يعم الوئام والسلام في بلاد المسلمينن ونرجو من الله تعالى أن يتوحد المسلمون في كل الأقطار وكل القوميات ويبعد الفرقة عن المسلمين بفضل الله طبعا. المصلون الذين كانوا يأتون إلى المسجد كانوا فرحين ليست كالسنوات السابقة وبفضل الله أنا كل الأوقات موجود بالجامع صباحا وظهرا وعصرا والمغرب والعشاء وحتى العشر الأوائل في قيام الليل فكانوا يأتي الكثير من الناس ويؤدون الواجبات الدينية والصلوات وقراءة القرآن فكان باب المسجد مفتوحا بفضل الله تعالى”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.