تونس-هيئة مكافحة الإتجار بالأشخاص تصدر تقريرها لسنة 2020

62

كشف التقرير السنوي لهيئة مكافحة الإتجار بالأشخاص لسنة 2020، عن تسجيل 907 حالات إتجار بالأشخاص على المستوى الوطني سنة 2020، مع التنويه بأن عدد حالات الإتجار بالأشخاص انخفض هذا العام، بعد أن كان في حدود 1313 سنة 2019، بينما سجلت الهيئة زيادة في بيع الأطفال بنسبة 63% سنة 2020، وكان اللافت تسجيل حالة طفل مُتاجِر بالأطفال لأول مرة، مع تسجيل زيادة في حالات الاستغلال الجنسي بأكثر من 100%، وتضمن التقرير الذي استعرضته الهيئة تسجيل حالات للإتجار بالأعضاء، وقيام أطفال قصَّر بعمليات إتجار بالأشخاص، وفي موقف رسمي أكدت وزيرة العدل أنه سيتم تشكيل لجنة لدراسة مخرجات التقرير السنوي، ومتابعة الأسباب وراء الأرقام الواردة فيه، ونوّهت رئيسة الهيئة بأن أغرب الجرائم وأكثرها انتشارا في تونس كانت الجرائم السيبرانية.

 

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.