الرئيس هادي يعود الى اليمن لقيادة معركة تحرير تعز

0 10

 وصل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أمس الثلاثاء الى محافظة عدن جنوبي اليمن عائدا من المملكة العربية السعودية, رافقه عدد من الوزراء والمسؤوليين العسكريين والسياسيين, وذلك بعد اعلان الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية عن بدء عملية عسكرية واسعة بدعم من التحالف العربي لإستعادة مدينة تعز. وتشكل عودة الرئيس هادي الى اليمن دعما قويا للعملية العسكرية في تعز, ويعزز الثقة في جديتها, كما ان الربط بين عودة الرئيس هادي وتحرير مدينة تعز يلعب دورا كبيرا على العامل النفسي لميليشيات الحوثي ويشكل لهم هزيمة نفسية بالإضافة الى دعما معنويا للمقاتليين في تعز . ويمكن القول ان هذه العودة هي الأولى بعد إستهداف مقر الحكومة في عدن, الذي اسفر عن مغادرة الحكومة قبل حوالي شهريين, لتأتي عودة الرئيس هادي للقول ان الإرهاب لن يهزم ارادة الرئيس والحكومة اليمنية في مكافحة الأرهاب واستعادة الدولة اليمنية من الإنقلابيين والإرهابيين. وتعزز عودة الرئيس هادي الى عدن من شرعيته السياسية كرئيس يمني يمارس حقوقه الدستورية وسلطاته التي من شأنها ان تضعه مسؤول اول عن المعركة الراهنة في تعز بالدرجة الأولى, بحيث تجعل دور التحالف العربي هو دور اسنادي للسلطة التشريعية في اليمن ليس الا.   للحصول على التقرير مجانا أتصل بنا  


عند تحميل هذه المادة ، يحق لك استخدامها مع شعار ARAB24 خلال 3 أشهر من تاريخ تحميلها دون استخدامها تجاريًا / تأجيرها / إعادة بيعها / إعادة نشرها / توزيعها / بدون إذن كتابي من ARAB24 المالك الحصري
تواصل مع قسم المبيعات للحصول على الفيديو بدون الشعار: Newsdesk@a24na.com
قد يعجبك أيضا

اكتب رد