سوريا : عيد الطفل الكردي .

0 10

احتفلت منظمة ستير واتحاد الطلبة والشباب في شمال شرق سوريا بمناسبة يوم الطفل الكردي بعد انقطاع دام أكثر من ثلاث أعوام بسبب الحرب الدائرة في سوريا.

 

 

 

بعد انقطاع دام أكثر من ثلاث أعوام أقامت مجموعة من الشباب و اتحاد الطلبة حفلا بمناسبة عيد الطفل الكردي ،والذي كان يقام كل سنة في العاشر من نيسان ، ورسموا الابتسامة على وجوه اطفالٍ قاسوا مر الحياة وحرموا الكثير من الحقوق ، بسبب الحروب التي مرت بها سوريا.

وبدأ الحفل بمجموعة من الاغاني والرقصات الفلكلورية الكردية وعرض مسرحي , وشارك مجموعة من الاطفال بإلقاء قصائد شعرية , بالإضافة إلى مسابقة ثقافية للأطفال وتقديم الهدايا للفائزين.

إدخال البهجة والسرور إلى قلوب الأطفال بعيدا عن لغة الحرب والدمار كل ما قصده هؤلاء الشباب، فنشر الفرح والسرور في قلوبهم البريئة اعتبروه واجب عليهم.

يذكر أن الأكراد يحتفلون بيوم الطفل الكردي الذي يبث السعادة والفرحة كل سنة للاطفال في العاشر من نيسان ،فالأطفال هم زينة الحياة وهم سر السعادة واكتمال الفرحة للأسرة، وهم المستقبل القادم وبنيان الأمة.

 

 

للتحميل

 

قد يعجبك أيضا

اكتب رد