سوريا: الاحتفال بعيد الأكيتو

0 11

تحتفل مكونات المجتمع السوري من الأكديين وبابليين وآشوريين وكلدانيين وحتى المسيحيين في القامشلي شمال شرق سوريا, بعيد “الأكيتو” الذي يعتبر يوما مميزا في رزنامة الحضارات التي مرت على أراضي سوريا, وهو عيد رأس السنة الآشورية ويقابل الأول من نيسان في كل عام، ويمثل هذا العيد تجديد دورة الحياة في الطبيعة عند حضارة عرفت قيمة الاتصال بالطبيعة وضرورة ضبط الوقت مع محيطها الحيوي المتمثل بمواسم الزراعة.

 

 

مكونات المجتمع السوري من الأكديين وبابليين وآشوريين وكلدانيين وحتى المسيحيين, يحتفلون في القامشلي شمال شرق سوريا, بعيد “الأكيتو” ذلك اليوم المميز في حضاراتهم, ويعتبر الأول من نيسان في كل عام, عيد رأس السنة الآشورية، وعلى الرغم من الظروف التي تعم المنطقة الا انهم ابو الا الاحتفال بعيدهم في ظل اجازات قوات سوريا اليمقراطية.

و الحضور في هذا الحفل يؤكدون على أن الاحتفال رفضا ونبذا للظلم والارهاب الذي أطاح به تنظيم داعش الإرهابي في المنطقة, و أملا و سعيا لمستقبل يتوحد فيه أبناء سوريا ديمقراطية حرة.

 

 للتحميل

قد يعجبك أيضا

اكتب رد