المؤتمر الدولي “المرأة في الحياة العامة .. من وضع السياسات إلى صناعة الأثر

0 13
{mp4remote}/images/videos/sd%20(2)_x264.mp4{/mp4remote}

افتتحت صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة يوم امس الثلاثاء, المؤتمر الدولي بعنوان (المرأة في الحياة العامة من وضع السياسات إلى صناعة الأثر) بمشاركة دولية واسعة, وينظمه المجلس الأعلى للمرأة بالتعاون مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية لمدة ثلاثة أيام.

ناقش المؤتمر في جلسته الثانية لليوم الثاني للمؤتمر الدولي (المرأة في الحياة العامة من وضع السياسات إلى صناعة الأثر) والذي افتتحته صاحبة السمو الملكي الاميرة سبيكة بنت ابراهيم آل خليفة ونظمه المجلس الأعلى للمرأة بالتعاون مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية  ،موضوع تعزيز الوصول إلى تكافؤ الفرص في القطاع الخاص حيث سيتم تسليط الضوء على نهج الدول والتقدم المحرز والحواجز المتبقية لإدماج احتياجات المرأة في القطاع الخاص والشركات، والتحديات والعوائق المؤسسية المتبقية لسد الفجوة بين الجنسين في القطاعين الخاص والعام ومجالس إدارات الشركات، ولما في ذلك من أثر على الأداء التنظيمي في القطاعين. أما الجلسة الثالثة في اليوم الثاني، فتناقش موضوع دور المجتمع المدني في تعزيز إدماج احتياجات المرأة” حيث سيتم استعراض ممارسات الدول فيما يتعلق بدور المجتمع المدني في تعزيز إدماج احتياجات المرأةعلى وجه الخصوص من خلال دور وإنجازات المجتمع المدني في تعزيز السياسات والقوانين المتعلقة بإدماج احتياجات المرأة، والقدرات والأدوات المتاحة امام منظمات المجتمع المدني لتعزيز الممارسات المتعلقة بإدماج احتياجات المرأة.
وشارك في المؤتمر ممثلين رفيعي المستوى من صناع السياسات وكبار المسؤولين الحكوميين والبرلمانيين والمنظمات الدولية وممثلين عن المنظمات غير الحكومية، والمجتمع المدني، والقطاع الخاص، لمراجعة الإصلاحات القانونية والقدرات المؤسسية لدمج احتياجات المرأة في السياسات والبرامج في دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ودول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

 

 

لمشاهدة التقرير

You might also like

Leave A Reply