استغلال الارهابيين لمواقع التواصل الاجتماعي للايقاع والتاثير على الشباب

0 10

  تتنامى ظاهرة الارهاب في تونس عن طريق صفحات التواصل الاجتماعي والتي تعتبر سبب رئيسي لإستقطاب الشباب التونسي,حيث ان 80 بالمئة من المنتمين الى الجماعات الارهابية تم استقطابهم عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي . ويرجع سبب استخدام المتطرفين لوسائل التواصل الاجتماعي الى انها قليلة العبء المادي, حيث ان الاعتماد على الية منخفضة التكلفة تتيح نشر معلومات اكثر عن التنظيمات الارهابية والتواصل مع اعضائها بسهولة وسرية, بالاضافة الى اتاحة تدفق المعلومات وتقليل تكلفة تجنيد الاعضاء وايجاد مجتمعات للتواصل الالكتروني يتشارك اعضائها الافكار والنقاش ونشر معتقدات وافكار التنظيم عبر تلك المواقع بسهولة ويسر في جو بعيد عن سيادة وامن الدول . وتستخدم مواقع التواصل الاجتماعي لجمع التبرعات والتحويلات المالية بين افرادها, اضافة الى نشر عملياتها الارهابية التي يرتكبونها على شبكات التواصل الاجتماعي كنوع من الدعاية . واكد مختصون تونسيون ان تنظيم داعش يوظف ” الميديا الاجتماعية ” في كل مراحل العملية الارهابية, حيث تبدأ من الإستقطاب والتمويل والدعاية الى التنفيذ, واضافوا بأنه يوجد اكثر من 45 الف موقع تابع للتنظيمات الارهابية وان لديهم خبراء نفسيين لهم القدرة على اقناع الشباب بالافكار الارهابية التي يتبنونها . للحصول على التقرير مجانا أتصل بنا    

You might also like

Leave A Reply