العراق – مظاهرات متضادة بين أنصار التيار الصدري والإطار التنسيقي في بغداد

11

المكان: محيط المنطقة الخضراء – مقر البرلمان العراقي – بغداد-العراق

اللغة: العربية

مدة التقرير:00:03:59

الصوت: طبيعي

المصدر: مكتب وكالة A24 في العراق

الاستخدام: مشتركو وكالة A24

تاريخ تصوير المادة: 12/ 08/ 2022

المقدمة:

انطلقت عصر اليوم الجمعة مظاهرة حاشدة ضمت الآلاف أمام البرلمان العراقي وسط العاصمة بغداد لأنصار التيار الصدري والقوى المدنية  والنقابات المهنية للمطالبة بحل البرلمان العراقي، وإجراء إنتخابات تشريعية مبكرة، كما احتشد المئات من متظاهري  قوى الإطار التنسيقي وهو تحالف يضم فصائل شيعية موالية لإيران عند الأسوار الخارجية للمنطقة الخضراء عند البوابة الجنوبية قرب الجسر المعلق  تحت شعار “الشعب يحمي الدولة”،للمطالبة  بسيادة القانون  وتشكيل حكومة توافق يشارك فيها الجميع .  

يشار إلى أن مقتدى الصدر، زعيم التيار الصدري،  طالب رئيس مجلس القضاء الأعلى بحل البرلمان في موعد أقصاه نهاية الأسبوع المقبل وتصحيح المسار بعد انتهاء المهل الدستورية، وتكليف رئيس الجمهورية بتحديد موعد انتخابات مبكرة مشروطة بعدة شروط، فيما دعا  رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي الكتل السياسية إلى أن تتحمل مسؤولياتها بحل موضوع الانسداد السياسي واللجوء للحوار لحل الخلافات.  

لائحة المشاهد

– مقابلة (أحد المتظاهرين من أتباع الصدر)

” نطالب السيد مقتدى الصدر يخلصنا من الفاسدين من جماعة الإطار التنسيقي ، صار لنا 18 سنة وضعنا سيء وإيران تتدخل فينا ، ونحن ملينا نطلب من الصدر نخلص عليهم ،المرجعية والشعب رفضكم ، ونحن هنا باسم الشعب  ، نحن ملينا لا نريدكم نحن موجودين من كل الشرائح ، نحن نطلب من الصدر أنه نتخلص منهم ونخلص الشعب منهم ، نحن نريدهم يطلعون من الحكم بالتي هي أحسن ،أو نتصرف غير تصرف ، كل ناس جاءت من المحافظات بشيوخها وسادتها،ومستعدين نبقى سنة وسنتين وثلاثة ، الله شاهد ما نخاف ، فدوة للسيد القائد  والشعب  ، المرجعية لا تريدكم ونحن باقين هنا “

– مقابلة (أحد المتظاهرين من أتباع الصدر)

“اليوم نحن قدمنا إلى هنا للمنطقة الخضراء في صلاة الجمعة وطالبنا بحل البرلمان ،ومحاسبة الفاسدين وتشكيل حكومة وطنية بقيادة رئيس الجمهورية ينتخبها والقضاء يوافق عليها والشعب يوافق عليها ، نحن وضعنا صعب لا تعيين ولا وظائف للشباب المتخرجين ، من 2003 ما صار شي ، ونريد أموالنا اللي راحت للخارج ترجع للشعب العراقي المظلوم ،ما في صحة ، لا خدمات ولا تعيين ، تريد حكومة تخدم الشعب”

– مقابلة (أحد المتظاهرين من أتباع الصدر)

” اليوم هذه الثورة إصلاحية ، اللي كل الشعب خرج بكل طوائفه ومكوناته وأقلياته ، شيعة ، سنة ، كرد ، مسيحيين الكل خرج في هذه الثورة الإصلاحية ، والغرض منها خروج الفاسدين ومحاكمتهم وحل البرلمان بأسرع وقت ممكن ، لأنه سماحة السيد القائد أعطى مهلة أسبوع وحصلت بها طلبات ودعاوى قضائية بحل البرلمان ،وحل البرلمان يعتمد على 3 أشخاص ، رئيس الجمهورية ،كونه راعي الدستور ورئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء هم  قادرين على حل مجلس النواب بدون جلسة للنواب ، نطالبهم وهم صمام الآمان للبد ، نطالبهم بحل البرلمان فورا ‘، نوجه شكرنا للسياسيين السنة والكرد  لأنهم ساندوا ثورة الإصلاح ، وكل النقابات والمجتمع المدني لأنهم يريدون تغيير هذا الواقع المؤلم “

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.