اليمن- انقطاع الكهرباء المستمر كابوس يؤرق سكان عدن في الصيف

17

المكان: عدن-اليمن

اللغة: العربية

مدة التقرير:  00:03:07

الصوت: طبيعي

المصدر: مكتب وكالةA24 في عدن.

الاستخدام: مشتركو وكالةA24

تاريخ تصوير المادة:  27/05/2022

المقدمة:

بات الانقطاع المتكرر والطويل للتيار الكهربائي عن مدينة عدن جنوبي اليمن، كابوسا يؤرق أهالي المدينة، خاصة مع قدوم فصل الصيف، حيث تشهد عدن ارتفاعا كبيرا في درجات الحرارة. ولم تنفع الشكاوى المتكررة للسكان والمناشدات المستمرة لمسؤولي وزارة الكهرباء، في حل المشكلة، بل على العكس زادت ساعات التقنين لتصل إلى ست ساعات وأحيانا سبعة، بينما تصل الكهرباء لساعة واحدة فقط. وكل ذلك في ظل تجاهل تام من المسؤولين لإجراء عمليات الصيانة الضرورية لمحطات توليد وتحويل الكهرباء. ومن جانبه أشار المهندس في مؤسسة كهرباء عدن وضاح النمري في تصريحات لوكالة A24 إلى وجود اتفاق بين المؤسسة والوزارة على إدخال المولد رقم أربعة بعد إجراء عملية صيانة روتينية له إلى الشبكة، حيث من المتوقع أن يكون له مردود يعادل 10 ميغا في الشبكة الوطنية، وهذا من شأنه أن يساعد في تحسين وضع الشبكة، وتخفيف ساعات الانقطاع. وحتى تنفذ هذه الوعود  يبقى المواطن محروما من أبسط حقوقه في الحصول على خدمة أساسية لا يمكن الاستغناء عنها.

لائحة المشاهد:

مقابلة (عبدالجليل الشميري – مواطن):

“كما ترون فإن أجواء عدن أجواء حارة، ونحن نضطر للجلوس في الشارع، بسبب انقطاع الكهرباء المستمر لست ساعات وسبع ساعات في اليوم، بينما تصلنا لساعة واحدة فقط. ودائما يعدنا المسؤولون في وزارة الكهرباء يوما بعد يوم  بتحسن وضع الكهرباء، لكن هذا الشي لم يحصل أبدا، بل على العكس استمر انقطاع الكهرباء الدائم داخل عدن، ونحن نتمنى من السلطات ومن الحكومة العمل  على إيجاد حل بأسرع وقت ممكن، لأن أجواء عدن أجواء لا تطاق جدا، حر غير طبيعي، كما ترون”.

مقابلة (مجد حسين العمري – مواطن):

“أصبح الجو حارا جدا هذه الأيام بصورة فظيعة، والحرارة وصلت إلى درجة تفوق التصور، يعني أنا كشابّ يمكن أن أخرج إلى الشارع حيث الجو ألطف، لكن كبار السن داخل البيوت والنساء والأطفال صعب أن يتحملوا انقطاع الكهرباء، إن الناس تموت داخل البيوت من شدة الحر، نتمنى من المسؤولين والجهات المختصة أن يصلحوا لنا هذا الوضع صعب، إنهم يعدوننا كل صيف، لكن بلا فائدة.”

مقابلة (وضاح النمري – مهندس في كهرباء عدن)

“ثمة اتفاق مسبق بيننا وبين قيادات المؤسسة والوزارة على إدخال المولد رقم أربعة بعد أن نقوم بصيانة روتينية له، وإدخاله للشبكة، حيث سيكون له مردود بما يعادل 10 ميغا في الشبكة الوطنية، وكذلك يساعد في وضع الشبكة، وتخفيف ساعات الانقطاع، وتحسين مساحة التشغيل”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.