تخبط الخطاب السياسي لداعش نتيجة هزيمته في العراق وسوريا

0 9

تخبط في الخطاب السياسي لتنظيم داعش الارهابي ناتج عن سلسلة الهزائم المتتالية الذي تلقاها على ايدي الجيش العراقي في العراق اضافة الى الجبهات السورية من جهة والانكسارات الاقتصادية من جهة أخرى .

 

 

 

 

 

بات في حكم المؤكد زوال ظاهرة داعش قريبا , بعد اعترافات عبر بيان اصدره زعيم التنظيم المزعوم أبو بكر البغدادي بانهزام جنود التنظيم في منطقة الرمادي

ومناطق أخرى كانت يسيطر عليها التتنظيم باستخدام لغة اختلفت عن سابقتها في خطاباته فلم تكن مدعمة بالثقة والاصرار كما افتقد الحديث عن التوسع والاستقرار لدولة الخلافة .

كما لم يكن من المألوف تناول القضية الفلسطسنية في خطابات التنظيم فجاء البيان مهددا لأسرائيل بأنها لم تنعم طويلا بل ستجد مقاتلي داعش في الاراضي الفلسطينية قريبا ليجد المحللون بأنها محاولة لكسب شعبية جديدة في الشارع العربي والاسلامي بعد الهزائم التي مُني بها التنظيم .

 

 لتحميل التقرير 

قد يعجبك أيضا

اكتب رد