سوريا – انهيار الليرة السورية تتسبب بكارثة إنسانية لا يمكن السيطرة عليها

4

شهدت الليرة السورية في شمال وشرق سوريا انهيارا أمام الدولار الأميركي في الأيام الأخيرة، وسجلت الليرة السورية أمام الدولار 3200 ليرة للبيع و3100 ليرة للشراء، ما تسبب في إغلاق عدد من محلات الصيرفة المالية وإيقاف التداولات المالية لحين استقرار سعر الصرف، هذا ويتهم أهالي مدينة القامشلي التجار بافتعال هذه الأزمة المالية بغرض الفائدة والتحكم بالسوق، في حين أن مبالغ كبيرة يتم تحويلها إلى خارج البلاد دون استيراد مواد تموينية أو غذائية لتلبية حاجة السوق، وفي المقابل يشير الأهالي إلى أن تآكل قيمة العملة ترافق مع ارتفاع جنوني لأسعار المواد الأساسية والأدوية، والتي أدت إلى فقدان العديد منها في الأسواق، ما ينذر بكارثة إنسانية لا يمكن السيطرة عليها.

 

 

تواصل مع قسم المبيعات للحصول على الفيديو بدون الشعار: Newsdesk@a24na.com
قد يعجبك أيضا

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.