أهالي الفلوجة بين مطرقة داعش وسندان الهجوم المرتقب لتحريرها

0 8

تقوم القوات الأمنية العراقية على مواصلة تقدمها بإتجاه مدينة الفلوجة من الجهة الجنوبية ,بالتعاون مع قوات الحشد العشائري في الأنبار ,بانتظار لحظة شن الهجوم لتحرير الفلوجة من قبضة تنظيم داعش.

 

 

 

تواصل القوات الأمنية العراقية عمليات تطويق مدينة الفلوجة من جميع المحاور ,مدعومة بقوات الحشد العشائري المكونة من ابناء العشائر في محافظة الأنبار ,استعدادا لشن الهجوم العسكري لتحرير مدينة الفلوجة من قبضة تنظيم داعش .

وترابط القوات العراقية صفوفها في الجهة الجنوبية باتجاه الفلوجة حيث تنطلق من عامرية الفلوجة ,خط التماس الذي يفصل مناطق سيطرة داعش عن مكان تواجد القوات العراقية المتحصنة بالسواتر ,بينما يشن ابناء العشائر الهجمات داخل الفلوجة على تنظيم داعش وتمكنوا من قتل العديد من مقاتليه.

وفي الجهة الأخرى يتحصن عناصر التنظيم داخل المنازل في منطقة البودعيج ,ما يأخر الهجوم العسكري خوفا على حياة المواطنين التي يحاول الجيش إخراج أكبر عدد ممكن منهم لتأمينهم قبل البدء بشن الهجوم .

 

 لتحميل التقرير هنا

قد يعجبك أيضا

اكتب رد