لاستوريا متحف اردني يسرد حكايات وقصص بين أروقته

0 8

متحف لاستوريا المعروف بمتحف الحكاية الأردنية أحد المتاحف الموجودة في مدينة مادبا بالقرب من جبل نيبو, إذ يحتوي المتحف على العديد من المعروضات والمجسمات التي تروي قصص وحكايات لأحداث قديمة، وأهم ما يُميز المتحف بأنّه يطل على مناطق عمّان الغربية, وجبال السلط, والبحر الميت, وأريحا الفلسطينية, وجبال القدس.

 

 

يحتضن مجمع لاستوريا متحف الحكاية الأردنية المعروف بلاستوريا الذي فتح ابوابه عام 2013م, وجاءت الفكرة بهدف تعزيز التآخي بين الأديان, حيث يحتوي المتحف على منحوتات وجمسمات معروضة تروي قصص الأنبياء كقصة بناء سفينة نوح, وحياة النبي موسى والنبي يوحنا المعمدان والمسيح عليه السلام إضافة لنماذج ومجسمات الحرم المكي وقبة الصخرة المشرفة والحرم النبوي وغيرها.

ولا تقتصر المعروضات في المتحف على الجانب الديني فقط, وانما يعرض مشغولات يدوية استخدمت قديماً من قبل الأجداد كالأزياء التراثية في الأردن وفلسطين والشيشان, وقسم آخر يعبر عن الشكل الذي اتخذته حارات الشام من محال تجارية صغيرة, وبيوت شامية.

كما يعرض المتحف مهنٍ يدوية مارسها اجدادنا منذ مئات السنين من خلال تماثيل ومجسمات متحركة الى جانب المؤثرات الصوتية والضوئية ما يجعل المشهد المعروض اقرب للواقعية .

 

لتحميل التقرير  هنا

قد يعجبك أيضا

اكتب رد