محاربة الإرهاب والتطرف عبر منابر المساجد في كردستان العراق

0 6

حكومة إقليم كردستان اتخذت مجموعة من التدابير والإجراءات تتبع للمشروع الحكومي، بهدف محاربة الفكر المتطرف من خلال توجيه رسائل باسلوب الخطب الدينية عبر منابر المساجد، كما يوجد ندوات تنظم من قبل الأئمة، ويتم فيه طرح مواضيع نبذ العنف والفكر المتشدد.

 

 

 

 

بعد سلسلة من النجاحات التي حققتها حكومة إقليم كردستان في محاربة تنظيم داعش الميدانية، لجأت كردستان إلى استخدام أساليب تساهم في توعية الشباب لمكافحة كافة الأسباب التي تؤدي إلى الإرهاب والفكر المتطرف من خلال توجيه رسائل باسلوب الخطب الدينية عبر منابر المساجد، والمشاركة في الندوات التوعوية مخصصة لهذا الشأن, وجاء ذلك نتيجة الأوضاع التي ما زالت تشهدها المنطقة من خلال استقطاب تنظيم داعش الشباب، وتجنيدهم في صفوفه.

تعمل الحكومة الكردسانية على إعادة تأهيل أئمة المساجد وخطباء الجوامع ومدرسي المواد الإسلامية, حيث أن تدريس المناهج الدينية في المؤسسات التربوية والتعليمية بترسيخ معاني الاعتدال والوسطية, والفهم الصحيح لمعنى الإسلام، وكيفية مواجهة الإرهاب.

 

 

لتحميل التقرير هنا

قد يعجبك أيضا

اكتب رد