اليمن- الحرب الأوكرانية تفاقم أزمة الغذاء في عدن وترفع الأسعار

46

المكان: عدن-اليمن
اللغة: العربية
مدة التقرير: 00:05:08
الصوت: طبيعي
المصدر: مكتب وكالة A24 في عدن
الاستخدام: مشتركو وكالة A24
تاريخ تصوير المادة: 17/ 06/2022


المقدمة:


تسببت الحرب التي يعيشها اليمن منذ سبع سنوات، بأسوأ أزمة إنسانية في العالم، فضلا عن تفشي المجاعة، وسوء التغذية وسط ملايين السكان، وجاءت الحرب الأوكرانية لتزيد طين المعاناة بلّة. وتشير بيانات الأمم المتحدة إلى أن ثلث القمح المستخدم في اليمن يأتي من روسيا وأوكرانيا، وبسبب الحرب بينهما، فإن “أسعار المواد الغذائية ارتفعت بشكل كبير، ونتيجة الحرب الروسية الأوكرانية وتداعياتها على الوضع الاقتصادي العالمي، فإن أسعار السلع الغذائية الأساسية، ارتفعت خلال الأيام الماضية، بنسبة تصل إلى ثمانية وثلاثين في المائة، حيث سجل دقيق القمح والزيوت النباتية أكبر الزيادات؛ بحسب التقرير الخاص بتوقعات الأمن الغذائي في اليمن، خلال الأشهر الستة الممتدة من مارس/ آذار، إلى سبتمبر/أيلول ألفين واثنين وعشرين. وتتزايد المخاوف في الشارع اليمني يوما بعد آخر من ارتفاع أسعار المواد الغذائية وخاصة القمح، حيث يستورد اليمن تسعين بالمائة من المواد الغذائية من خارج البلاد. يأتي ذلك وسط تحذيرات دولية ومحلية من مجاعة كارثية في اليمن.


لائحة المشاهد:

مقابلة (حمدي نجيب – مواطن):
“كنا من قبل نشتري أكياس الدقيق من وزن خمسين كيلو والكل مستفيد، الآن لا نستطيع أن نشتري إلا بالكيلو بسبب الغلاء يعني أنا مثلا راتبي خمسين ألف ريال (خمسين دولارا). وراتبي يعادل كيس دقيق، يعني أستطيع أن أشتري كيلو أو كيلوين، أما غيري فلا يستطيع شراء شيء، لذا من الضروري أن يجدوا لنا حلا، كلما قالوا إنهم يعملون على حل تزداد الأسعار “

مقابلة (أم أحمد – مواطنة):
“نحصل على الغداء لكن لا نحصل على العشاء نحصل على الفطور لكن لا نحصل على الغداء نحن فقراء، الشخص راتبه ثلاثين ألف ريال يمني، لا يستطيع أن يطعم أولاده.. أنا معي أطفال من أين أقدم لهم. الراتب لا يكفي حتى كيس الدقيق، كيف أوفر المصاريف الأخرى؟!”

مقابلة (‏ماجد الداعري-خبير اقتصادي):
“من الطبيعي أن تتأثر واردات القمح وأيضا الأسعار بأزمة الحرب الروسية الأوكرانية، وهي أزمة تأثر فيها العالم برمته وليس اليمن فقط. وكذلك واردات القمح أو نسبة الواردات، العالم كله تأثر، وبما فيها اليمن الذي كانت يعتمد على ما يصل إلى ثلاثين في المئة، من استهلاكه على القمح الروسي الأوكراني إضافة أيضا إلى أن الأسعار قد تغيرت على مستوى العالم، وتبعا لمتغيرات سعر البورصة العالمية”

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.