الأردن – المنظمات المدنية بالمفاوضات اليمنية تدعو لإيجاد منطقة عازلة في تعز

38

المكان: عمّان – الأردن

اللغة: العربية

الصوت: طبيعي

مدة التقرير: 00:04:33

المصدر: مكتب  وكالة A24 في عمان

الاستخدام: مشتركو وكالة A24

تاريخ تصوير المادة: 10-6-2022

المقدمة:

أكد رئيس مؤسسة حماية القانون وتعزيز السلم الاجتماعي، وعضو وفد المفاوضات اليمنية، عبد الله شداد، أن زيارة المبعوث الأممي هانس غروندبرغ، الى صنعاء قبل يومين جاءت لاستكمال المشاورات اليمنية خاصة فيما يتعلق بالطرق في محافظة تعز، والتي لا تزال محل خلاف من طرف الحوثيين، مشيرا إلى أنهم طلبوا العودة الى قيادتهم للتشاور حول فتح الطرق، من جهته دعا ممثل منظمات المجتمع المدني في المفاوضات، عبد الحكيم اليعفري، على الأطراف اليمنية الاتفاق لإيجاد منطقة عازلة منزوعة السلاح في محافظة تعز، وذلك عن طريق تراجع الجيش اليمني وجماعة الحوثي مسافة خمسة كيلو متر، لكي تتمكن الأطراف الموافقة على فتح الطرق في تعز، وكانت قد انتهت في العاصمة الأردنية عمّان الجولة الثانية من المفاوضات بين الحكومة الشرعية وجماعة الحوثي، بشأن فتح الطرق والمعابر في محافظة تعز ومحافظات يمنية أخرى، دون أي تقدم، نتيجة استمرار الحوثيين بالتعنت والمراوغة.

لائحة المشاهد:

-مقابلة (عبد الله شداد – عضو في المفاوضات اليمنية):

“بالنسبة لزيارة المبعوث الأممي إلى العاصمة صنعاء قبل يومين هو من أجل استكمال المشاورات فيما يتعلق بالطرق التي ما تزال محل خلاف مابين الأطراف ووجود تعنت من طرف جماعة الحوثي، وقد طلبوا العودة الى قيادتهم التشاور حول فتح الطرق، بالنسبة للمشاورات تعتبر مشاورات إيجابية ونأمل خيرا فيها، كان الحديث والنقاش ايجابي، الجلوس على طاولة واحدة هو بحد ذاته باتجاه السليم نحو حل القضايا اليمنية، سبع سنوات من الحرب لم تحدث سوى الدمار والقتل لعشرات الآلاف من المدنيين، موقف المبعوث الأممي موقف إيجابي ظهر من خلال تحركه الدائم وزياراتها الميدانية إلى تعز وعدن والرياض وعمان، وصنعاء كل هذا التحرك المستمر خلال فترة ٩ أشهر تشير ال انه حريص على إيجاد تخفيض التصعيد بإيقاف الحرب والوصول إلى هدنة”.

-مقابلة (عبد الحكيم اليعفري – ممثل منظمات المجتمع المدني في المفاوضات):

“فيما يتعلق في طرق تعز تحديدا جماعة الحوثي تعتبر بعض الطرق في المحافظة تتواجد بها بنية عسكرية هائلة للطرفين ولا يوجد أي تسوية سياسية شاملة، يجب تحديد وإيجاد منطقة عازلة بين الجيش اليمني وجماعة الحوثي، منطقة منزوعة السلاح، بمعنى تراجع الطرفين بمقدار خمسة كيلو وهذا الشيء يحتاج وقت طويل، فالمواطن ليس لديه متسع من الوقت لتنفيذ ذلك، المطلوب الان من الجميع نبدأ من المتاح مع إضافة طريق للدخول إلى تعز، مطلبنا كمجتمع مدني الذي نكررها على الأطراف السياسية فتح طريق العصيفرة الحوجة حوبان فهو طريق مهم لوجود آبار مياه ومحطة كهرباء”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.