اليمن – سيدة يمنية تواجه حصار تعز بمشروعها الخاص

16

المكان: محافظة تعز – اليمن

اللغة: العربية

مدة التقرير: 00:03:07

الصوت: طبيعي

المصدر وكالة ‏A24‎

الاستخدام: مشتركو وكالة ‏A24‎

تاريخ تصوير المادة: 18/05/2022

المقدمة:

أدى حصار مدينة تعز وما تبع البلاد جراء الحرب من تفاقم المعاناة بسبب الأوضاع الاقتصادية وانتشار البطالة إلى توجه الشابة اليمنية “مرفت أمين” بإقامة مشروعها الخاص المختص بعصر الزيوت الطبيعية وخلطها، حيث تمكنت أمين، التي باتت عنوانا للكفاح في زمن الحرب، من التميز بعملها وضمان جودة المنتجات، للحصول على عروض من تجار لشراء الزيوت منها بكميات كبيرة لصعوبة استيراد المادة من خارج المدينة بسبب الحرب والحصار، وكان المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ، قد دعا الأطراف إلى الوفاء بالتزاماتهم، بما يشمل الاجتماع على وجه السرعة للاتفاق على فتح الطرق في تعز وغيرها من المحافظات في اليمن، وفقًا لبنود اتفاق الهدنة بما يضمن وصول السلع والخدمات الأساسية، وبتحسين حرية التنقل داخل اليمن، وتخضع مدينة تعز التي تحيط بها الجبال ويسكنها نحو 600 ألف شخص، لسيطرة القوات الحكومية، لكن جماعة الحوثي تحاصرها منذ سنوات، وتقصفها بشكل متكرر.

لائحة المشاهد:

مقابلة ( مرفت امين- صاحبة مشروع معاصر الزيوت):

“طبعا معاصر “باوزير” ما جاء من فراغ، طبعا بسبب الحرب وضغوطات الحرب وظروف الحرب التي سببت لنا كثير من الاعاقات وكثير من المشاكل المادية، اضطريت للخروج إلى الأسواق المحلية والمبادرة في إنتاج الزيوت،  طبعا وجدناه من زيت “باوزير” الذي هو عبارة عن زيت مادة الحلبة، بدأنا بالمشروع ورأينا أن هناك إقبال بقوة ما شاء الله عليه، ونسبة وجوده في الزيت والتركيبة نفسه واستخلاص زي الطبيعي، فبدأنا من هذه الخطوة”

مقابلة ( نهى عبد القادر – مواطنة ):

“لديها العديد من المشتقات الزيتية التي يأخذها الزبائن برضاء تام، فهي كمان تعتبر نموذج المرأة التعزية الناجحة، وكان ذلك سبب لدخولها في سوق العمل بقوة” .

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.