الأردن- طفل يعيش دون أطراف يتمنى ممارسة حياته بشكل طبيعي

0

في محافظة عجلون، وعلى بعد 70 كلم من العاصمة الأردنية عمان، وتحديداً في مدينة كفرنجة، يستيقظ الطفل أحمد الذي ولد دون أطراف، صبيحة كل يوم، يتمنى قضاء حاجياته كإمساك فرشاة الأسنان وارتداء ملابسه دون مساعدة والدته، لكن ذلك صعب المنال، يستسلم لواقعه ويوقظ أمه لتبدأ معه رحلته اليومية، حيث تقوم والدة الطفل بالجلوس إلى جانبه على مقاعد الدراسة من السابعة صباحاً ولغاية الواحدة ظهراً لمساعدته في تأدية واجباته المدرسية ودفعه للانخراط اجتماعياً مع أقرانه في المدرسة، ويحتاج أحمد إلى تركيب أطراف إلكترونية ذكية، تستشعر الدماغ لتلقي الأوامر للأطراف، ليتحرك بحرية في هذا العالم، فهو لم يمسك “الموبايل” بيده في حياته، وينظر لشقيقه عند اللعب، ويتمنى أن يضغط زرا ليقفز من في اللعبة، لكن ذلك لم يتحقق سواء كان في الواقع الحقيقي أم في الواقع الافتراضي.

 

When You Download This Material You Are Entitled To Use it With Arab24 Logo Within 3 Months From The Date of Downloading it Without Using it Commercially / Renting it / Re-selling / Re-publishing / Distributing it / Without The Written Permission of Arab24, The Exclusive Owner of The Material.

عند تحميل هذه المادة، يحق لك إستخدامها مع شعار Arab24 خلال 3 أشهر من تاريخ تحميلها دون إستخدامها تجارياَ / إعادة بيعها / إعادة نشرها / توزيعها / بدون إذن كتابي من Arab24 ، المالك الحصري.

قد يعجبك أيضا

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.