فلسطين – الزراعة على أسطح المنازل بغزة ملاذ الفقراء

5

في وقت يعاني قطاع غزة من أكبر نسبة كثافة سكانية في العالم، حيث يعيش أكثر من مليوني نسمة على مساحة 365 كيلو متر مربع، بات التمدد السكاني والعمراني ينهشان ما تبقى من آلاف الدونمات الزراعية وذلك بتسارع مرعب، ويهدد سلّة غذاء للسكان قادرة على أن تغنيهم مؤونة الاستيراد من الخارج، وهنا بادر الحاج تيسير أبو دان ليكون قادرا على الاعتماد على نفسه، عبر زراعته لسطح منزله الصغير في وسط قطاع غزة، والذي أصبح محصوله الصغير من الخضراوات هو الدخل الرئيسي له ولعائلته، وهو يعتبر أن مشروعه في غزة يشجع السكان على زراعة أسطح منازلهم في ظل قلة الأراضي الزراعية في القطاع، بالإضافة إلى الفقر المدقع الذي يعيش فيه السكان، مما يوفر لهم دخلا يعينهم على استمرار حياتهم، وتعتبر “الزراعة الحضرية” عبارة عن استغلال المساحة المتاحة في إنتاج الغذاء، من خلال استثمار الموارد المتوفرة والمساحات غير المستغلة في المدن من الأراضي الفارغة بين الأبنية والمساحات فوق أسطح الأبنية السكنية، والمستشفيات والمدارس، وجوانب الطرق لزراعة الخضروات. وقــد تتضمن أنشـــطة أخرى لإنتاج الغذاء كتربية الدواجن، والحيوانات المنزلية والأسماك وغيرها.

تواصل مع قسم المبيعات للحصول على الفيديو بدون الشعار: Newsdesk@a24na.com
قد يعجبك أيضا

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.