البحرين: الاحتفال بليلة القرقاعون التراثية

0 8

 المنامة – البحرين – 21/6/2016

تحتضن العاصمة البحرينية المنامة الاحتفالات بليلة تراثية متأصلة في العادات و التقاليد البحرينية يطلق عليها ليلة القرقاعون و هي ليلة الخامس عشر من شهر المبارك، و جرت العادة أن يتجول الأطفال حاملين معهم أكياساً و طبولاً يدقونها يطلبون القرقاعون و هو عبارة عن مكسرات وحلويات وتين مجفف.

 

عمت أجواء الفرحة المجمعات التجارية في مملكة البحرين احتفالا بليلة القرقاعون التي تعتبر من العادات والتقاليد فى مملكة البحرين و تمثل جانبا من ثقافة المجتمع البحرينى على مر الزمن

و شهدت الاحتفالات حضور من مختلف الجنسيات ليحتفلوا بهذه المناسبة التي عرفت منذ القدم، حيث تعتبر ليلة القرقاعون من الليالى التى يحييها البحرينيون و بقية دول الخليج و قد اعتاد الاطفال الخروج ليلة الخامس عشر من شهر رمضان فى مجموعات يحملون اكياسا وطبولا يجولون طلبا للقرقاعون وهو عبارة عن مكسرات وحلويات وتين مجفف وحينما يدخلون البيت يبداون بالغناء وعندما يعطيهم اهل البيت القرقاعون يعبر الاطفال عن شكرهم بقولهم عساكم من عوادة لا تقطعون العادة اما الشباب فيقومون بحمل مجموعات صغيرة ويجولون البيوت يضربون على البيوت ويغنون ويعطونهم بعض المال والقرقاعون.

التطوير والجيل الجديد كان له دور كبير في العادات، فـأصبح الشعب البحريني يحتفل باليلة القرقاعون في المجمعات نظرا لسهولة التنقل وتفاديا للجو الحار في الممناطق المكشوفة.

ويعتبر الاحتفال بليلة “القرقاعون” من أهم الاحتفالات الرمضانية الشعبية في مملكة البحرين ودول الخليج العربى عموما، وهى أهم المناسبات عند الأطفال فى الشهر الفضيل.

 

 لتحميل التقرير

قد يعجبك أيضا

اكتب رد