العراق: آراء الشارع العراقي حول التعديلات الوزارية الأخيرة

0 10

تفاوتت آراء الشارع العراقي حول التعديلات الوزارية الأخيرة التي قام بها رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي حيث قام بالتعديل على خمس حقائب وزارية. و يرى البعض أنها خطوة أولى للإصلاح و تهدئة الشارع العراقي أما البعض الآخر فيرى أنها من الحلول الترقيعية وأن قضايا العراق لن تنتهي بهذه السهولة.

المظاهرات السلمية لا تزال مستمرة في شوارع العاصمة العراقية بغداد للمطالبة بالإصلاح السياسي، و بعد الضغط الجماهيري على الحكومة العراقية قرر البرلمان العراقي بحضور رئيس الوزراء حيدر العبادي إجراء تعديلات وزارية طالت خمس وزرات كخطوة أولى لحل الأزمات التي تشهدها الساحة العراقية.

آراء الشارع العراقي تباينت حول التعديلات الوزارية الأخيرة فيرى البعض أن الوزراء الجدد بمثابة الورقة الأخيرة بيد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أملا في أن تكون لهم القدرة على حل مشاكل العراق المتراكمة، ويرى البعض الآخر أن هذه الخطوة من الحلول الترقيعية غير المجدية وقد تكون السبب في استمرار الإعتصامات أو أن تأخذ أشكال أخرى.

أما المحللون السياسيون فيعتبرون أن ما حدث هو محاولات لترميم الصدع السياسي بين الشركاء السياسيين وأن الكابينة الوزارية المقدمة هي كابينة منقوصة حيث أن أعضاء مجلس النواب المعتصمون لم يشتركوا في صناعة القرار السياسي الخاص بالكابينة الجديدة.

 

 لتحميل التقرير 

قد يعجبك أيضا

اكتب رد