الازمة السورية وتداعياتها على العملية التربوية في القامشلي

0 17

  أثرت الأزمة التي تمر بها سورية بشكل مباشر على العملية التعليمية بسبب النزاع المسلح,و أدى التدهور الأمني إلى تأرجح معدل حضور الطلاب للمدارس بحسب المحافظات, اضافة الى ارتفاع معدل التسرب نتيجة المخاطر الأمنية والوضع الاقتصادي التي أدت إلى دفع العديد من الأهالي إلى عدم إرسال أطفالهم إلى المدارس الحكومية خاصة المدارس التي تتبع اشراف وزارة التربية والتعليم السورية,حيث تعم الفوضى  في المدارس  الحكومية بمدينة القامشلي شمال شرق سوريا . وادى الوضع الاقتصادي وانخفاض المستوى المعيشي للأسر السورية من جراء النزاع في سوريا, ولاسيما في ظل غياب اشراف ومتابعة  وزارة التربية والتعليم السورية الى ان يصبح التعليم في آخر سلم اولويات العائلات السورية.   للحصول على التقرير مجانا أتصل بنا  

You might also like

Leave A Reply