تنظيم داعش يفقد معنوياته بعد هزائمه في الرمادي

0 10

يواجه تنظيم داعش الارهابي هزائم لم تكن في حسبانه في منطقة الرمادي وقاطع الأنبار على أيدي القوات العراقية المشتركة وبالتعاون مع حشد العشائر في مناطقهم مما أدى إلى تفتت قوى التنظيم وظهوره بصورة متراجعة.

 

 

استطاعت القوات العراقية المشتركة مؤخراً من إضعاف قوة تنظيم داعش الإرهابي في العراق وإفقاده السيطرة على معضم مناطقه في معارك الرمادي محافظة الأنبار إثر إلحاقه بهزائم كبيرة وقتل أعداد ضخمة من مقاتليه .

وبدورها تقدم القوات العراقية المؤلفة من جهاز مكافحة الارهاب والجيش العراقي بالتعاون مع ابناء العشائر في المناطق المحررة, أشرس المعارك للتصدي لتنظيم داعش وضرب معسكراته لإلحاق الهزائم به ما يؤدي لإرهاق معنويات مقاتلي التنظيم وبالجهة الأخرى إرتفاع معنويات الجيش العراقي لتحقيق المزيد من التقدم العسكري.

كما تنتظر مدينة الرمادي بعد تحريرها من أيدي مقاتلي التنظيم مزيداً من الجهود لإعادة إعمارها وبنائها بعد ما أصابها من أثر الحرب على اراضيها لتكون جاهزة لإستقبال عودة الأهالي اليها من مخيمات النزوح.

 

 لتحميل التقرير هنا

قد يعجبك أيضا

اكتب رد