اليمن- أزمة المياه .. معاناة قاسية أنهكت سكان تعز

8

المكان: محافظة تعز -اليمن

اللغة: العربية

مدة التقرير:  00:03:35

الصوت: طبيعي

المصدر: مكتب وكالة A24 في عدن

الاستخدام: مشتركو وكالة A24

تاريخ تصوير المادة: 26/10/2022

المقدمة

يعاني العديد من سكان محافظة تعز من شح المياه جراء عدم توفر مصادر كافية وقلة الأمطار خاصة في الأرياف والمناطق الجبلية، إذ تضطر الكثير من النساء والأطفال إلى قطع مسافات بعيدة عن منازلهم والانتظار طويلا في طوابير  بغية الحصول على “جالون” 20 لتر من المياه الصالحة للشرب، والذي ارتفعت أسعاره بشكل كبير نتيجة انهيار العملة المحلية وارتفاع أسعار الوقود.

ويشكو العديد من المواطنين في تعز حجم المعاناة  التي يواجهونها يوميا في الحصول  على  المياه لأسرهم، في ظل أوضاع اقتصادية أنتجتها حرب مستمرة منذ نحو 8سنوات وحصار للمحافظة ،مطالبين الحكومة والمؤسسات المعنية التدخل لحل أزمة المياه.

لائحة المشاهد

-مقابلة (أم علاء – مواطنة)

“نشتري قنينة الماء ( سعة 5لتر ) 300 ريال يمني، ولا تكفينا للشرب ولا استطيع أن أشرب، أطفالي فقط أقطر لهم تقطير، لكن الحمد لله على كل شيء، نحن وجيراننا لا نستطيع عمل أي شيء، نعاني من التعب وحالتنا ليست جيدة ،الوضع لا يطمئن أصبحنا مشردين “

– مقابلة ( فؤاد عبدالخالق –  مواطن )

“أبناء تعز والمناطق بشكل عام وفي منطقتنا لأنها منطقة جبلية ولا تصل صهاريج الماء بشكل سهل، المعاناه كبيرة لا توصف مهما تكلمنا ومهما قلنا ،المعاناة يعرفها الذي يعيشها فمعانتنا كبيرة ، ونتمنى أن ينظروا الينا بعين الاهتمام خاصة في موضوع مياه الشرب والمياه العادية”

-مقابلة (عمار العلمي – ناشط مجتمعي)

“مدينة تعز محاصرة لها ثمان سنوات، وأصبح الوضع الاقتصادي متردي جدا، والان حاليا قطرة الماء يبحثوا عنها المواطنون، ينتظروا في الطابور لمدة يومين أو ثلاثة أيام، لأجل جلب المياه أو ماء السبيل، يعني يحصلوا على قنينة ماء 20لتر لخمسة أو سبعة أشخاص وهذا حقيقة لا تكفيهم”

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.