الأردن-بمشاركة دولية انطلاق فعاليات مؤتمر الأرض التاسع في عمان

42

المكان: عمان-الأردن

اللغة: العربية

مدة التقرير: 00:04:40

الصوت: طبيعي

المصدر: مكتب وكالة A24 في عمّان.

الاستخدام: مشتركو وكالة A24 

تاريخ تصوير المادة: 23/05/2022

المقدمة

اجتمع أكثر من ثمانمئة مختص من ثماني وسبعين دولة، يمثلون غالبية قارات العالم، في البحر الميت بالأردن، أخفض بقعة على وجه الأرض، في إطار مؤتمر الأرض التاسع، الذي يستضيفه الأردن تحت رعاية ملكية، وبتنظيم من وزارة الزراعة الأردنية. ويسعى المشاركون  في المؤتمر إلى إيجاد حلول للتحديات التي تواجه المناخ والطبيعة والمجتمع أيضا. وبحث خبراء في مجالات الزراعة والاقتصاد والمناخ في استعداد الحكومات لوضع أهداف عالمية، بشأن حوكمة الأراضي، ضمن أهداف التنمية المستدامة. وأشارت الأميرة بسمة عضو المجلس الاستشاري الأممي للنظم الإيكولوجية في لقاء مع وكالة A24 إلى أن المشاركة الواسعة في المؤتمر تعكس حجم التهديدات التي نعيشها  من ناحية النظم الإيكولوجية وأيضا من ناحية تأثيرها على المجتمعات المحلية، وعلى كل سبل الحياة.

لائحة المشاهد:

مقابلة (الأميرة بسمة بنت طلال–عضو المجلس الاستشاري الأممي للنظم الإيكولوجية):

“تنبع أهمية هذا المؤتمر من كونه يمثل كل العالم، يعني من ناحية المشاركين، من أكثر من ثمانين دولة، وثمانمئة مساهم ومشارك بحضورهم.. وهو يعكس الاهتمام المتزايد بالنسبة لموضوع البيئة، والتهديدات التي نعيشها  من ناحية النظم الإيكولوجية وأيضا من ناحية تأثيرها على المجتمعات المحلية، وعلى كل سبل الحياة”.

مقابلة (خالد الحنيفات-وزير الزراعة الأردني):

“آمل من خلال هذا المنتدى أن نوظف التوصيات لخدمة البيئة الهشّة في الأردن وفي الإقليم، وأيضا لا ننسى الترويج السياسي والسياحي للأردن كبلد آمن ومطمئن، متوازن ومعتدل.. وخلال الأيام القادمة سيكون هناك أوراق عمل متعددة لخبراء ومختصين من كافة دول العالم وهذه الأوراق ستخرج بتوصيات تفيدنا ونحن من الدول الأفقر مائيا. ولا ننسى توظيف التكنولوجيا أيضا فهو جانب مهم جدا، ولا ننسى الأمن الغذائي وارتباطه بالتعامل الجائر مع الأرض من قبل الإنسان”.

مقابلة (محمد الحياري-أمين عام وزارة الزراعة الأردنية):

“يستضيف الأردن النسخة التاسعة من المنتدى العالمي للأرض، لوضع إستراتيجية وحوكمة للأراضي بهدف الحفاظ على الإنسان، والحفاظ على الموارد، هنالك العديد من التحديات،  مثل التحديات المناخية، وتحديات استخدامات الأراضي، والمراعي والغابات، ومشاركة المرأة. وننوه بأن القوانين الأردنية ضامنة وكافلة لحقوق المرأة في الوصول إلى استخدام الأرض”.

مقابلة (ماريا هادجيثيودوسيو-سفيرة الاتحاد الأوروبي في الأردن):

“هذا الحدث هو الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. الاتحاد الأوروبي هو الرائد في مواجهة تحديات تغير المناخ، وهذا المؤتمر مهم لهذا الجزء من العالم بالذات. يعد الاستخدام المستدام للأراضي وإدارة استخدام الأراضي عناصر مهمة للغاية، ليس فقط لتنمية البلاد، وإنما أيضًا لجذب الاستثمار، والأهم من ذلك على وجه الخصوص، لخلق فرص عمل للشباب”.

مقابلة (مايك تايلور -مدير التحالف الدولي للأرض):

” نحن بحاجة إلى تغيير الطريقة التي ننتج بها الغذاء لدعم صغار المزارعين الذين يزودون العالم بالأغذية الصحية. فلنسمح لهم بأن يكونوا هم الذين يعتنون بكوكبنا، وينتجون طعامنا بطرق تسمح لكوكبنا بالبقاء. رسالتنا في الدورة السابعة والعشرين من هذا المؤتمر هي أن يأتي قادة العالم إلى اجتماعنا المقبل في غضون بضعة أشهر لتقييم تقدمنا بالتعامل مع أزمة التغير المناخي

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.