الولايات المتحدة -‏ وقفة احتجاجيّة في واشنطن إحياءً لذكرى النكبة الفلسطينية

49

المكان: واشنطن- الولايات المتحدة الأمريكية

اللغة: العربية

مدة التقرير:00:05:30

الصوت: طبيعي

المصدر: وكالة ‏A24‎

الاستخدام: مشتركو وكالة ‏A24‎

تاريخ تصوير المادة:  15/5/‏‎2022‎

المقدمة:

شارك المئات من أبناء الجالية الفلسطينية والعربية إضافة إلى أمريكيين من أصول يهودية، في وقفة احتجاجيّة بمناسبة مرور 74 عاماً على النكبة الفلسطينيّة، أمام النصب التذكاري للرئيس أبراهام لنكولن في العاصمة الأمريكية واشنطن، ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية ولافتات تندد بمقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة، وأكد المشاركون على تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه كاملة على أرضه وفي المقدمة منها حق العودة، مشيرين إلى أن النكبة تمثل أكبر عملية إخلاء قسري شهده العالم، ويحيي الفلسطينيون في 15 أيار من كل عام ذكرى النكبة عام 1948 عندما هجر مئات آلاف الفلسطينيين من ديارهم خلال الحرب التي سبقت قيام دولة إسرائيل.

لائحة المشاهد:

-مقابلة ( الن همفري – مشاركة في الوقفة ):

” إنه أمر محزن ومثير للغضب لأننا ترعرعنا ونحن نشاهدها، وكلنا نعرفها ، وكان اسمها يذكر باستمرار في منزلنا. لقد كان هجومًا متعمدًا “.

-مقابلة ( حامد مجهول – مشارك في الوقفة ):

” طبعا ما حدث مع الصحفية شيرين هو اغتيال متعمد، وإسرائيل وراء ذلك، وهي لا تهتم بالرأي العالمي، نحن هنا نصرة لشعبنا في فلسطين وإحياء ذكرى النكبة الفلسطينية هذا سبب وجودنا “.

-مقابلة ( هبه الوردي – مشاركة في الوقفة ):

“احتشدنا هنا اليوم لإحياء الذكرى الرابعة والسبعين للنكبة المستمرة في فلسطين.  في هذا اليوم منذ 74 عامًا حصلت “النكبة”، حيث هجرت وقتلت الدولة الصهيونية 75 ألف فلسطيني. نحن هنا لنقول إن ذلك لم ينته وأن النكبة مستمرة. ما زلنا نرى اخلاءات قسرية للفلسطينيين. هذه أكبر عملية إخلاء قسري منذ عام 1967 والمحاكم ليست محاكم عادلة حيث انها محاكم استعمارية. و أحد المستوطنين الذين اتخذوا هذا القرار هو مستوطن غير شرعي في الخليل. هذه المحاكم ليست في صالحنا على الإطلاق. نحن هنا أيضًا لنطالب بالعدالة لشيرين التي قُتلت بوحشية لمجرد قيامها بعملها”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.