تركيا- وقفة احتجاجية بإسطنبول على مقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة

3

المكان : إسطنبول-تركيا

اللغة: العربية

مدة التقرير: 00:03:47

الصوت: طبيعي

المصدر: وكالةA24

الاستخدام: مشتركو وكالة A24

تاريخ تصوير المادة: 12/05/2022

المقدمة:

نفّذ العشرات من الصحفيين الفلسطينيين والعرب المقيمين في إسطنبول، وقفة احتجاجية أمام القنصلية الإسرائيلية، للتعبير عن الحزن والغضب لمقتل الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، أثناء تغطيتها لأحداث جنين، وقد أشاد المشاركون في الوقفة بمناقب الفقيدة، ومسيرتها المهنية المميزة والتي استلهم منها كثير من الإعلاميين أساسيات العمل الصحفي، وطالب المشاركون كذلك المجتمع الدولي بفتح تحقيق فوري وعاجل، كي لا تمر هذه الجريمة بدون محاسبة.

لائحة المشاهد:

مقابلة (عبد العظيم محمد-مدير مكتب الجزيرة في إسطنبول):

“جريمة مؤلمة وقاسية لنا جميعا، نحن نشأنا وتربينا ونحن نشاهد الأقصى والقدس وفلسطين من خلال شيرين أبو عاقلة، بالتأكيد الحدث صعب جدا ومؤلم، وفاجع لكل الأسرة الصحفية التي تعرف شيرين أبو عاقلة… لا يوجد صحفي عربي لا يعرف شيرين أبو عاقلة، لأن الكل تعلم من مدرستها، وتأثر بها، وتعلم منها”.

مقابلة (شادية العجلوني- إعلامية):

“نحن اليوم هنا كإعلاميين نستنكر اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة وهي ترتدي السترة والخوذة المكتوب عليها إعلام /برس/، نحن نطالب المجتمع الدولي بألا تمر هذه الجريمة بدون مساءلة أو محاسبة”.

مقابلة (رندا التريكي-ناشطة ليبية):

“نقف هنا اليوم ننعي ونرثي ونترحم على شيرين أبو عاقلة .. لا أستطيع وصف شعور المرارة والأسف .. ذرفنا عليها الدموع،  ونتمنى أن نذرف الدماء لأجلها، لأنها لطالما وقفت في وجه الاحتلال، ولطالما صدح صوتها: هنا شيرين أبو عاقلة الجزيرة من رام الله من  جنين وحيفا ومن كل مكان”.

مقابلة (طه عودة أوغلو-صحفي فلسطيني):

“اليوم كل فلسطين من نهرها إلى بحرها حزينة لمقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة، شيرين التي ضحت بحياتها من أجل قضية عادلة، هذه القضية التي لم تفتئ تقدم لها العون والدعم يوميا خلال خدمتها على مدى 25 عاما”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.