سوريا- مخيم سهلة البنات في الرقة معاناة إنسانية ومأساة نزوح

23

يعيش أهالي مخيم سهلة البنات الذي يقع شرقي مدينة الرقة أوضاعا مأساوية في ظل انعدام أبسط مقومات الحياة داخل المخيم. ويعد هذا المخيم أحد المخيمات العشوائية في الرقة، وتعيش فيه ما يقرب من 75 عائلة غالبيتهم من النساء والأطفال، يعانون من نقص الرعاية الطبية وضعف مقومات النظافة وانعدام الخدمات الأساسية بشكل عام. ويحيط بالمخيم مكب للنفايات، الأمر الذي تسبب بانتشار الأمراض والأوبئة بين الأطفال، في حين لا توجد أية نقاط طبية داخل المخيم، مع انعدام الأدوية وضعف المساعدات الإنسانية التي تقدمها المنظمات. ويصل عدد المخيمات بما فيها المخيمات العشوائية في ريف الرقة إلى ما يقرب من 58 مخيما يفتقر غالبيتهم للبنية التحتية، بالرغم من مرور أكثر من عامين على تشكلها.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.