اليمن- تزايد معدلات الفقر والمجاعة مع انهيار الريال اليمني في عدن

16

تفاقم الأوضاع الانسانية والاقتصادية في مدينة عدن اليمنية لا يختلف عن بقية المحافظات الأخرى، حيث أدى انهيار سعر صرف الريال اليمني إلى ارتفاعات غير مسبوقة لأسعار المواد الغذائية بدرجة كبيرة، مما ألقى بظلاله على الأوضاع، وزاد من تفشي الفقر والمجاعة بين السكان، حيث لم  يعد راتب المواطن اليمني يكفي لشراء المواد الغذائية فضلا عن عدم قدرته على دفع أجار البيت،  ويقول المواطن محمد رشاد إن  الوضع المعيشي بات متدهورا للغاية رغم أن دخله متوسط لكنه بات عاجز عن شراء احتياجاته من المواد الغذائية.

 

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.