العراق – البابا يلتقي مسيحيي قره قوش في كنيسة دمرها تنظيم داعش

14

وصل البابا فرنسيس إلى كنيسة الطاهرة الكبرى التي رممت خصيصاً لمناسبة زيارته قره قوش، البلدة المسيحية في شمال العراق التي دمّرها تنظيم داعش في العام 2014، واستقبل موكبه بترحيب كبير من مسيحيي المدينة، والذين عادوا إلى بلدتهم بعد ثلاث سنوات من التهجير، وقد حملوا سعف النخيل وارتدوا ملابس تقليدية، وخلال الزيارة أدى البابا صلاة التبشير الملائكي في الكنيسة، وحث البابا مسيحيي العراق الذين طالت معاناتهم على الصفح عن المظالم التي يرتكبها المتطرفون بحقهم، ومواصلة المثابرة على إعادة بناء البلاد بعد سنوات من الحرب والصراعات الطائفية.

 

 

تواصل مع قسم المبيعات للحصول على الفيديو بدون الشعار: Newsdesk@a24na.com
قد يعجبك أيضا

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.