العراق – خبراء: الاقتصاد الإيراني لن يتعافى حتى لو رُفعت أميركا جميع عقوباتها عنه

3

تحاول بعض القطاعات من الاقتصاد الإيراني أن تعيد تنظيمها والترقب بإيجابية نحو عودة الاتفاق النووي ورفع العقوبات عن البلاد، ولكن لا يبدو أن طهران وكذلك الخبراء الاقتصاديين ينظرون بعين متفائلة حيال الانفراج الاقتصادي، وذلك لعدم انخراط إيران بمجموعة العمل المالي لمحاربة غسل أموال وتمويل الإرهاب، ويرى الخبراء الاقتصاديين أن تشديد إيران من جديد على رفضها العودة إلى التزاماتها النووية، وفق الاتفاق الذي انسحبت منه الولايات المتحدة منفردة ما لم ترفع واشنطن العقوبات المشددة التي فرضتها عليها إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب لن تؤتي أكلها في الوقت الحالي، ومع تراجع نمو الاقتصاد الإيراني، الذي كان قد بدأ يتحسن بعد الاتفاق النوي في 2015 ورفع العقوبات، يجد الإيرانيون صعوبة في مواجهة أعباء المعيشة نتيجة غلاء الأسعار وعدم توفّر السلع، وتكاد تخلو أرفف المحلات في طهران من أي منتجات مستوردة، والسلع المحلية البديلة غالية الثمن جدا.

 

 

تواصل مع قسم المبيعات للحصول على الفيديو بدون الشعار: Newsdesk@a24na.com
قد يعجبك أيضا

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.