العراق – كنوز أثرية في حوانيت النحاسين بالسليمانية

4

بخبرة عميقة يشرح النحّاس نوزاد حسين، عن القطع التي تحتضنها رفوفه، إذ يملك مجموعة نادرة من الصواني والشمعدانات والأباريق التي وصلت إلى البلاد قديما من مدن العراق وإيران وأفغانستان وتركيا وسوريا، ويشير “نوزاد” إلى أن العديد من زبائنه من مختلف المحافظات العراقية يترددون على حانوته لشراء القطع الأثرية وآخرين من السياح الأجانب المهتمين باقتناء التحف القديمة، ولكن ما يحول دون استمرار “نوزاد” في مهنته هو الوضع الاقتصادي المتردي في الإقليم بسبب قطع الرواتب والتأخر في دفعها، ما أدى إلى انخفاض القوة الشرائية في البلاد.

 

تواصل مع قسم المبيعات للحصول على الفيديو بدون الشعار: Newsdesk@a24na.com
قد يعجبك أيضا

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.